صحتك بالدنيا

اعراض نقص فيتامين د النفسية

اعراض نقص فيتامين د النفسية
اعراض نقص فيتامين د النفسية

نقدم لك مقال مطول عن اعراض نقص فيتامين د النفسية وما هي الوسائل التي تساعدك على التغلب على هذا الأمر

حيث هناك بعض الأعراض النفسية التي تشكو منها وقد لا يكون هناك تفسير طبي واضح لها ويشخص الأطباء أخيراً أن لها علاقة بفيتامين د

اعراض نقص فيتامين د النفسية

 

يعد فيتامين د احد أهم الفيتامينات بالجسم ويعتبر فيتامين قابل للذوبان بالدهون

يعتبر عنصر هام جداً يحتاجه جسم الإنسان ومؤخراً اصبح من الصعب اكتفاء جسمك من الحصول عليه لعدة أسباب أهمها

قلة اللجوء للأكل والطعام الصحي مع عدم التعرض المباشر لأشعة الشمس في اوقات معينة خلال اليوم

أضرار نقص فيتامين د على الجلد

ومع انتشار فكرة الفاونديشن وكريم الاساس اصبح وضع المستحضرات التجميلية على الوجه بكثرة يعيق عملية وصول اشعة الشمس للبشرة

و من المعروف ان اشعة الشمس هي التي تحتوي علي فيتامين د الى الجلد واستفادة البشرة منها مما قد يساعد على ظهور الأعراض بوفرة لدى السيدات ايضاً

تعد اهمية فيتامين د للجسم كبيرة جداً حيث انه يمد العظام والأسنان بالكالسيوم والفوسفور الذي يحتاجه

فوائد البابونج للجلد والوقاية من القرح الفموية

 

كما انه يساعد العضلات على القيام بدورها الحيوي والهام جدا ونقص المعادن والكالسيوم والفوسفور قد يؤدي الى انتكاسة بالجسم بالتتابع

امراض نفسية ترتبط بنقص فيتامين د

 

اولاً الاكتئاب

ويعد الاكتئاب من اشهر الأمراض النفسية على الإطلاق ويعتبر حالة من تعطيل كامل لوظائف جسم الإنسان نفسياً واحياناً تمتد للجسد العضوي

هي حالة يشعر فيها الإنسان بالخمول الشديد وسرعة تقلب المزاج وربطت الدراسات ان نقص فيتامين د مرتبط ارتباط شديد جداً بمستوى الاكتئاب

اختبار  عن الاكتئاب 

فتناول الطعام الصحي والاكلات التي تحتوي على فيتامين د تعد من مضادات الاكتئاب وهناك بعض الاكلات قد تساعدك على تخطي المرحلة السيئة من المزاج بشكل سريع

مثل الحليب وصفار البيض والسمك والمكسرات ويلجأ البعض لمكملات غذائية وتعد حلاً بالإضافة للأطعمة الطبيعية ايضاً

الفصام

ويعتبر من الأمراض النفسية الصعبة جداً ويرتبط ارتباطاً وثيقا بنقص فيتامين د

و التعرض لآشعة الشمس من اهم جوانب التعافي خلال المراحل الأولي لمرضى الفصام هناك تفاوت في الجرعات ما بين الأطفال والكبار

حيث يحتاج الأطفال الرضًع من اليوم الأول وحتى عام الى التعرض لآشعة الشمس صباحا من مدة 8 والى 11 صباحاً فترة جيدة جدا للطفل

كما يمكن للكبار ايضاً الاستفادة من التعرض لآشعة الشمس قبل الغروب بساعة

وفي الصباح الباكر قبل الذهاب للعمل مع الأطعمة الصحية مثل البرتقال والأجبان والحليب الطبيعي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *